آخر الأخبار

جاري التحميل ...

طالبة سعودية باعت مفتاحا بـ 90000 ريال بسبب مزحة!


تمكّنت المبتعثة السعودية أضوى الدخيل من بيع مفتاح مكسور بـقيمة 90 ألف ريال، عبر حسابها في "سناب شات"، على سبيل التبرع الخيري، بعد مزحة عابرة في أعقاب كسر المفتاح داخل قفل الباب.
ووفق ما جاء في صحيفة عكاظ، هذا المفتاح ليس من المفاتيح الذهبية أو المرصعة بالألماس، كما أنه لا يرجع لحقبة ضاربة في القدم، بل هو مفتاح مبتعثة سعودية تدعى "أضوى الدخيل" قررت بيعه عبر حسابها في "سناب شات" على سبيل التبرع الخيري بعد مزحة عابرة في أعقاب كسر المفتاح داخل قفل الباب. 

وبعد أقل من 24 ساعة من إعلاناها مزاداً في موقع التواصل ليوم واحد فقط، حصدت ما لم تكن تتخيله، حيث حصلت على 90 الف ريال، كما وعدت صاحب المفتاح المجهول المجهول بأالحصول عليه مع هدية عبارة عن كتاب من تأليفها ومُوقّع منها ستسلمه له بنفسها.

كما فوجئت الدخيل بعرض شرائه بـ 90 ألف ريال، غير أن الصحيفة لم تكشف عن هوية مشتري المفتاح أو الجهة التي تعتزم الشابة السعودية التبرع إليها بالأموال التي حصلت عليها من هذا المجهول.
الجدير بالذكر أن المفتاح كسر حينما حاولت فتح باب بيت العائلة، وهو ما وصفه والدها حينها بأنه "أثري" على سبيل المزاح، لأنه مكث دقائق خارج البيت إلى حين استيقاظ العاملين في المنزل.
يُذكر بأن أضوى الدخيل هي مبتعثة سعودية في جامعة هارفارد الأمريكية، وهي حاصلة على 3 شهادات بكالوريوس، الأولى في إدارة الأعمال والثانية في ريادة الأعمال والثالثة في علم النفس في آن واحد، وأصدرت كتابها الأول في سن السادسة عشرة.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Wellness Ten

2016